اطفاء محرك السيارة مباشرة بعد مشوار طويل صحيح أو خطأ ؟

اطفاء محرك السيارة مباشرة بعد مشوار طويل صحيح أو خطأ ؟



أهلا بكم في ميكانيكا لايف ، اليوم نتطرق الى موضوع مهم جداً وكثر الحديث عنه حول أن توقيف محرك السيارة ، مباشرة بعد الوصول من مشوار طويل يسبب أضرار على المحرك وهل هذا الأمر صحيح أو لا هذا ما سنتعرف عليه من خلال هذا الموضوع بمشيئة الله ، 

- كما تعلمون فمحرك السيارة عند السير تتولد بداخله حرارة عالية خاصة داخل غرفة الاحتراق وعند السير بالسيارة ، حيث قد تصل عدد دورات المحرك الى اكثر من 4000 دورة في الدقيقة الواحدة ، وهنا يحتاج المحرك الى تبريد متواصل وجيد ليعمل بكفاءة عالية ومدة أطول ، وهنا يلعب الماء والزيت الدور الأبرز بتبريد المحرك والحفاظ عليه ، اذن نفترض أنك تسير بهذه السرعة وفجأة قمت بتوقيف المحرك عن العمل طبعا مباشرة بعد وصولك الى مكانك المعلوم ، ماذا يحصل ؟ 






- الأمر الذي يحصل هو ، أن المحرك تكون درجة حرارته مرتفعة جداً ، حتى بعد ايقاف تشغيل المحرك ، وبالتالي يتعرض الماء المحيط به الى الحرارة وهنا تكون دورة التبريد متوقفة ودورت التزيت أيضاً والحرارة المرتفعة كما يعلم الجميع  تؤثر في قطع المحرك مع مرور الوقت ، وتؤدي الى تلفها ، فتوقيف المحرك مباشرة عن العمل من شأنه ان يترك حرارة عالية مخزنة داخل المحرك ، مما يؤدي في تأكل العديد من القطع ، كما يؤدي الى تضرر التيربو نتيجة الى الحرارة العالية المتواجدة به نتيجة عدد الدورات الكبيرة التي يقوم بها خلال الدقيقة الواحدة وتوقيف المحرك عن العمل يعني نزول الزيت الى الكارتير وبالتالي تضررها ، وكل هذا يؤثر على أداء المحرك في المستقبل ، بسبب احتباس الحرارة داخل المحرك ،

ومن كل هذا نستخلص أنه من الضروري عدم توقيف محرك السيارة مباشرة بعد الوصول من مشوار طويل ، لهذا يجب اعطاء السيارة وقت لتشتغل بشكل عادي بعد جهد كبير على المحرك أقل شئ دقيقة أو دقيقتين بعدها قم بايقاف المحرك عن العمل 

- وكملاحظة في الختام ، هذا الأمر ليس منطبق على جميع السيارات فهناك شركة قامت بمعالجة هذه المشكلة بعد الانتباه لها ، حيث لاتحتاج الى تركها مشتغلة بعد الوصول من مشوار طويل ، حيث تشتغل مراوح التبريد فيها في أي وقت حتى بعد ايقاف تشغيل السيارة ،