فيديوهات

من ميكانيكا لايف

المزيد

يعتبر نظام التزييت من أهم الأنظمة في السيارة، والذي عند وجود مشاكل به قد يؤدي الى توقف المحرك عن العمل وتعرضه للتلف،  ومن بين المشاكل التي قد تصادف السائقين هي شم رائحة زيت المحرك داخل السيارة، هذه الرائحة كريهة جداً وتزعج الركاب كما أنها قد تكون خطيرة وتشكل خطراً على سلامتك أثناء ركوب السيارة والقيادة وقد تشكل أيضاً ضرراً لمحرك السيارة وهذا ما سنتعرف عليه من خلال الفقرات القادمة 


- تسرب الزيت خارج المحرك 

قد يؤدي وجود تسريب للزيت خارج محرك السيارة إلى شم رائحته داخل المقصورة، حيث أنه عند إرتفاع درجة حرارة المحرك، يؤدي الى رائحة قوية وفي الغالب يحدث هذا الامر عند نزوله فوق الكتلايزر (شكمان السيارة) حيث تكون الحرارة به مرتفعة جداً ويؤدي الى إحتراق الزيت و تسرب الرائحة إلى داخل السيارة 

- تلف أو تسريب في ليات تبخير الزيت 

عند تلف ليات أو انابيب تبخير الزيت الموجودة في المحرك أو عند وجود تشققات بها تؤدي الى تسريب وتهريب الزيت من المحرك ومن الوارد أيضاً نزوله على عادم السيارة وبالتالي شم رائحة الزيت داخل السيارة 


- تلف أو تأكل الشنابر 

يؤدي تلف شنابر أو مايسمى بحلقات المكبس إلى تسرب الزيت إلى داخل غرف الإحتراق، وبالتالي يؤدي إلى إحتراقه وهنا يخرج دخان أزرق من عادم السيارة قد يؤدي الى شم رائحة الزيت المحروق داخل مقصورة السيارة خاصةً إذا كان هناك تسريب في نظام العادم في سيارتك 


وفي الختام أود أن أشير إلى أن أغلب أسباب شم رائحة الزيت داخل السيارة تكون بسبب وجود تسريب للزيت أي أن مستوى الزيت ينقص في محرك السيارة، وهنا أول شئ عليك فعله دائماً عند شم رائحة الزيت محترقة داخل السيارة هو قياس مستوى الزيت في المحرك فإذا كان ينقص بإستمرار فهذا يدل على وجود تهريب للزيت ويجب معالجة وإصلاح العطل قبل تفاقمه 

يختلف معدل إستهلاك الوقود من سيارة إلى أخرى، وهذا الأمر راجع إلى عدة عوامل ومن بينها مثلاً حجم السيارة ووزنها ونوع المحرك الخاص بها صغير أو كبير وجودة المحرك والقطع الموجودة به وغيرها من الأمور الأخرى والتي يصعب التحكم فيها، لكن في الشق الأخر يمكننا التحكم في إستهلاك الوقود حيث توجد مجموعة من العوامل التي تؤدي الى زيادة إستهلاك الوقود وبتجنبها يمكننا الحفاظ على المعدل العادي لإستهلاك الوقود حسب معدل مواصفات سيارتك وهذه العوامل هي كالتالي:


- ضغط الإطارات :

ننصحك بفحص ضغط إطارات سيارتك على الأقل لمرة واحدة في الشهر، فضغط الإطارات المنخفض يزيد من إستهلاك الوقود كما يقلل من عمر الإطار بنسب هامة جداً، فعندما يقل ضغط الإطارات تحتاج السيارة لقوة أكبر حيث سيزداد إحتكاك السيارة مع الارض وستزداد مقاومتها 

- فلتر الهواء :

عند إتساخ فلتر الهواء لن يسمح بمرور الهواء الكافي إلى داخل المحرك، مما سيؤدي الى طلب المزيد وحرق المزيد من الوقود وهنا يزداد معدل إستهلاك الوقود في السيارة، كما سيؤدي الى تسرب الأوساخ الى داخل المحرك وظهور أعراض لأعطال أخرى على السيارة 

- إغلاق نوافد السيارة عند السرعات المرتفعة

ينصح عند القيادة خارج المدينة بإغلاق نوافد السيارة، وتشغيل المكيف وحتى المكيف بدوره يزيد من إستهلاك الوقود لكن الإستهلاك يكون أكبر عند فتح نوافد السيارة حيث تؤدي الى تدفق الهواء إلى داخل السيارة، مما يتطلب بدل جهد أكبر من المحرك وبالتالي إستهلاك أكبر 

- تجنب السرعة 

ينصح دائماً بتجنب السرعة المفرطة وذلك للعديد من العوامل وأهمها سلامتك وسلامة من حولك عند القيادة وأيضاً صعوبة التحكم في السيارة كما أن القيادة بسرعة تؤدي الى زيادة إستهلاك الوقود فتشير الإحصائيات إلى أنه كل زيادة في السرعة فوق 90 كم في الساعة مثلاُ عند زيادة السرعة بـ 10 كيلومتر عن 90 وتصبح تسير بسرعة 100 كيلومتر في الساعة فنسبة إستهلاك الوقود تزيد بنسبة 8 في المئة 

- عدم ترك محرك السيارة يشتغل بدون سبب 

العديد من أصحاب السيارات يقوم بتشغيل محرك السيارة لمدة طويلة في الصباح من أجل الإحماء وهذه العادة خاطئة بالنسبة للسيارات الحديثة وغير صحية، وتسبب إستهلاك زائد للوقود وزيادة الثلوث كما أن ترك السيارة لمدة دقيقة أو دقيقتين إذا كنت مصمماُ على تسخين محرك السيارة فهي كافية وقد تطرقنا إليها في هذا الموضوع: بخصوص تسخين السيارات الحديثة في الصباح معلومات هامة جداً 

يكثر الجدل والنقاش حول إطفاء لمبة الإيرباق وأسباب ظهورها وبعض التساؤلات الأخرى والتي تندرج ضمن هذا السياق، فنظام الإيرباق هو عبارة عن نظام أمان أساسي في السيارات يحمي السائق عند حصول حادث ويقوم بتخفيف أثر الصدمة عليه وقد صممت الأكياس الهوائية لحماية الرأس والرقبة والصدر من الإصطدام بعجلة القيادة أو الزجاج الأمامي



فعند وجود تلف أو خلل في أحد قطع نظام الإيرباق في السيارات، تظهر هذه اللمبة على تابلوه السيارة، والذي يعلمنا بأن هناك خلل وأنه يجب إصلاحه ففي الغالب أسباب ظهور لمبة الإيرباق لاتخرج عن القطع التالية:

- تلف في أحد الأسلاك أو التوصيلات الخاصة بنظام الإيرباق أو عند وجود خخل بها 
- تلف فيوز نظام الإيرباق 
- عطل في أحد حساسات الإيرباج الموجودة في كراسي السيارة الأمامية وبالخصوص جانب السائق 
- عطل أو خلل في أحد الوسادات الهوائية للسائق والتي توجد في المقود، أو التي في جانب السائق 
- كمبيوتر السيارة الخاص بنظام الإيرباق عند تلفه أو وجود خلل به 

 وفي أغلب الحالات تظهر لمبة الإيرباق بعد أخد السيارة إلى ورشة غسيل ويتم غسل السيارة من الداخل والخارج فهناك من يقوم بإزلة الكراسي وفك فيشة الإيرباج بدون إزالة الكونتاكت من السيارة، وهناك من ينسى إرجاع الفيشة بعد إرجاع الكراسي وبالتالي تظهر اللمبة وهنا تحتاج إلى جهاز الفحص بالكمبيوتر حتى يقوم في البداية بفحص ومعرفة سبب ظهور اللمبة في الخطوة الأولى 

فمثلاً يظهر له في جهاز الفحص أن الإيرباج الخاص بكرسي جانب السائق به عطل، هنا يقوم الفني بالتأكد من توصيل فيش الإيرباق وتوصيله، بعدها يقوم في الخطوة الثانية بمسح العطل وتنطفئ لمبة الإيرباج فبوجود جهاز الفحص يسهل تشخيص أعطال الإيرباق وإصلاحها 

أما بخصوص الطرق الملتوية لإطفاء اللمبة بدون إصلاح العطل فنحن لاننصحك بها، فنظام الإيرباق من الضروري وجوده في السيارة لدوره الفعال كما أشرنا في البداية في حماية السائق والركاب عند الحوادث كما لاننصحك بمحاولة إصلاح أعطال الإيرباق بنفسك بل ينصح بأخد السيارة لشخص متخصص

 إقرأ أيضاً : أعراض تلف ديسك الفرامل في السيارة

أعراض تلف ديسك الفرامل في السيارة

أعراض تلف ديسك الفرامل في السيارة
ديسك الفرامل الأمامية أو الفرامل القرصية عند تعرضها للتلف في السيارة تظهر عليها مجموعة من العلامات، والأعراض التي ستعاني منها السيارة كما يمكن أن يسبب تلف ديسك الفرامل أضرار لبعض القطع الأخرى في السيارة ومن بينها فحمات الفرامل، وينتج عنها عدم إستجابة الفرامل على الطريق حيث يصعب إيقاف السيارة، ديسك الفرامل الأمامي عبارة عن قرص معدني يتبث على محور العجلات لهذا يدور بالسرعة نفسها مع العجلة، ويعمل جنباً الى جنب مع فحمات الفرامل (البلاكيط) من أجل إيقاف السيارة عند الضغط على الفرامل 


فعندما تكون السيارة متحركة وتضغط برجلك على دواسة الفرامل، يقوم مكبس الفرامل، بالضغط على فحمات الفرامل، والتي بدورها تحتك مع ديسك الفرامل لإيقافه عن الدوران، أي من أجل إيقاف السيارة، تقوم الفرامل بتحويل الطاقة الحركية للسيارة إلى طاقة حرارية الشرح يبدو معقد نوعاً ما على العموم سأحاول التبسيط 

لكي تتوقف السيارة تقوم فحمات الفرامل بالإحتكاك مع ديسك الفرامل وهنا تتحول الطاقة الحركية للسيارة إلى طاقة حرارية بفعل الإحتكاك الناتج هنا، وتتوقف السيارة عن الحركة ومع الوقت ينتج عنه تلف قطع الفرامل ويجب تغييرها وبالتحدي سنتكلم اليوم حول أقراص الفرامل (ديسك الفرامل) وأعراض تلفها والتي يمكنك ملاحظتها في سيارتك عند حصولها وهي كالتالي:

1 - صوت صاخب صادر من اتجاه العجلات عند الضغط على الفرامل

عندما يكون ديسك الفرامل تالف يكون سطحه مليئ بالتدرجات وليس أملس تماماً وبالضغط على دواسة الفرامل يبدأ صوت صرير وإحتكاك غير عادي قادم من إتجاه ديسك الفرامل، وهذا ما ستلاحظه عند كل ضغطة على الفرامل 


2 - الشعور بإهتزازات عند الضغط على الفرامل 

هذا العطل شائع نوعاً ما عندما تضغط على دواسة الفرامل تشعر أن السيارة تهتز وقد تشعر أيضاً بالدركسون يهتز أيضاً، هنا يجب فحص ديسك الفرامل والتأكد من حالته وفي الغالب يجب تغييره فوراً لأنه يوجد به تدرجات وسمك القرص أصبح صغيراً 

3 - عدم إستجابة الفرامل على الطريق حيث مسافة التوقف تكون كبيرة

عند تلف ديسك الفرامل وتأكله بكمية كبيرة يؤدي الى مثل هذا العطل وهنا يصعب إيقاف السيارة مما يشكل خطراً على سلامة الجميع ويجب عدم المشي بالسيارة في هذه الحالة قبل إصلاح العطل وزيارة ميكانيكي جيد 

 إقرأ أيضاً : شرح أهم الأسباب التي تؤدي الى صفير الفرامل وكيفية معالجتها

موضوعنا اليوم هو حول عطل مهم جداً وهو خروج دخان أزرق اللون من عادم السيارة، وكذلك ملاحظة إستهلاك زيت المحرك حيث تجده ينقص بإستمرار، فمحرك السيارة عند وجود عطل به تظهر عليه مجموعة من الأعراض والتي تدل على مكان العطل والميكانيكي الشاطر هو من يستطيع إيجاد العطل بسهولة أو إستنتاجه من خلال الأعراض التي تظهر على السيارة إضافة إلى الخبرة تلعب دوراً هاماً في هذا، وعند خروج دخان أزرق من عادم السيارة فالسبب الرئيسي للعطل يكون واضح في هذه الحالة ولايخرج عن النقاط التالية في الغالب:




- السبب الأول والشائع هو تأكل الشنابر:


 ولمن لايعرف الشنابر فهي عبارة عن حلقات تركب على مكبس المحرك (البستم) ووظيفتها هي منع تسرب الضغط أو الزيت إلى خارج أو داخل غرف الإحتراق حيث يجب عليها إحكام الإغلاق التام بين جسم المحرك وجدار الأسطوانات من الداخل وذلك لمنع وجود أي تسريب يخفض الضغط في المحرك، كما تقوم بإزالة الترسبات الموجودة على غشاء الأسطوانات




فعندما تتأكل الشنابر أو تتعرض للتلف وذلك بسبب مجموعة من العوامل في الغالب وأهمها بسبب قوة الإحتكاكات الموجودة داخل المحرك، يتعرض شنبر الزيت للتلف وبالتالي لايستطيع منع الزيت من الدخول إلى غرف الإحتراق وهنا يبدأ الزيت بالتسرب إلى داخلها ويبدأ بالإحتراق وهنا نلاحظ أن الزيت ينقص بإستمرار من محرك السيارة كما أن الدخان الذي يخرج من شكمان السيارة أصبح لونه أزرق 

- السبب الثاني تأكل أسطوانات المحرك 


وبين السبب الأول والثاني لايوجد فرق كبير ونفس الأعراض تقريباً لأن الشنابر تركب على المكبس وكما أشرنا فالشنابر تمنع التسرب بين المكبس وجدار الأسطوانة فعند تأكل الأسطوانة لن تستطيع الشنابر منع هذا التسرب لأن حجمها لايسمح فهي مضبوطة ومصنوعة خصيصاً لقياس معين داخل الأسطوانة وهند تأكلها فسيتسرب الزيت إلى داخل غرف الإحتراق كما قد يؤدي إلى إنخفاض ضغط المحرك وأعطال أخرى، وخروج دخان أزرق اللون من عادم السيارة 




- السبب الثالث هو تلف جلد البلوف 


 من أهم الأعراض التي تدل على تلف جلد البلوف وخاصةً جلد بلف دخول الهواء (سوباب أدمسيون) هو تسرب قطرات من الزيت إلى داخل المحرك عبر الصمامات (البلوف) وفي الغالب ينتج عنه خروج دخان أزرق اللون من عادم السيارة لثواني بعد تشغيل محرك السيارة تم يختفي،




 وفي بعض الحالات حينما يكون تلف جلد البلوف كبير يؤدي الى إستمرار خروج الدخان الأزرق من عادم السيارة، وإستمرار إستهلاك الزيت، كما له أضرار على البواجي حيث يؤدي تساقط الزيت عليها إلى وجود خلل في الشرارة، وبالتالي سيؤدي الى خلل في إشتعال خليط الهواء والوقود، ومن المحتمل أن ينتج عنه العديد من الأعراض الأخرى 

كانت هذه هي أهم الأسباب التي تؤدي الى خروج دخان أزرق اللون من عادم السيارة، نتمنى أن تكونو إستفدتم من هذا الموضوع إذا كانت لديكم أي إستفسارات شاركوها أسفل هذا الشرح في المكان المخصص للتعليقات 

 إقرأ أيضاً : شرح أسباب خروج دخان أبيض اللون من شكمان السيارة 

من بين الأعطال المهمة والتي يجب عدم إغفالها في السيارات هي خروج الماء من شكمان السيارة بكثرة، وهنا نقصد ليس فقط عند تشغيل السيارة في الصباح، ففي بعض السيارات تجد أنه عند بدأ تشغيل المحرك أو عندما تكون السيارة باردة يخرج بعض قطرات الماء من شكمان السيارة تم تختفي، وهذا الأمر تطرقة إليه سابقاً يمكنك الرجوع إليه وقراءته من هنا: شرح أسباب خروج بعض القطرات من عادم السيارة 

أما موضوعنا لهذا اليوم بمشيئة الله هو حول الأسباب التي تجعل الماء يخرج بكثرة من شكمان السيارة حيث قد لايتوقف من التسرب حتى تفرغ السيارة من المياه، وهذا يدل على وجود عطل خطير في المحرك حيث يترك المياه تتسرب من دورة التبريد إلى دورة الإحتراق حتى تصل إلى نظام العادم وفي الغالب القطع التالية هي التي تؤدي إلى مثل هذا العطل:





- أولاً : تلف كازكيت رأس المحرك (جوان كولاس)


 كازكيت رأس المحرك تتعدد تسميته مثل: وجيه رأس الأسطوانة، جوان كيلاس وغيرها من الأسماء الأخرى يوجد في جميع محركات السيارات ووظيفته منع تسرب السوائل والغازات من غرف الإحتراق في المحرك كما يمنع تسرب المياه إلى داخل أسطوانات المحرك، ومكانه في جميع السيارات هو بين كتلة المحرك ورأس المحرك



فعند تلف كازكيت رأس المحرك يؤدي إلى مجموعة من الأعراض ومن بينها تسرب الماء من شكمان السيارة ونلاحظ خروج المياه من فتحة عادم السيارة، عندما يتلف الكازكيت قد تتسرب المياه إلى داخل غرف الإحتراق ويصاحبها خروج دخان كثيف من عادم السيارة، وللتعرف على المزيد من الأعراض التي تظهر عند تلف كازكيت رأس المحرك يمكنك قراءة : شرح أهم أعراض تلف كازكيت رأس المحرك في السيارة




- ثانياً : تلف رأس المحرك 


السبب الثاني لخروج المياه من شكمان السيارة، هو تلف رأس المحرك عندما يحصل به إعوجاج بسيط أو إنبعاج حيث يؤدي إلى حدوث تسريب وتبخير المياه وخروجها من عادم السيارة، 




وقد تلاحظ أيضاً خروج دخان أبيض كثيف من عادم السيارة، وهنا لاتقم بتشغيل السيارة نهائياً بل ينصح بأخدها عند ميكانيكي ليقوم بإصلاح القطع التالفة حتى لاتفقد محرك سيارتك نهائياً أو تسبب تلف المزيد من القطع الأخرى وبالتالي المزيد من التكاليف 

 إقرأ أيضاً : أسباب إنطفاء محرك السيارة بعد التشغيل 

مضخة التوجيه في السيارة أو مضخة زيت الباور أو الدركسون، تتعدد تسميتها في بلداننا لكن يبقى المعنى واحد هي أيضاً مثلها مثل باقي القطع في السيارة يأتي يوم وتتعرض للتلف طال أو قصر سيأتي وقتها وتتعرض للتلف أنا بدوري من واجبي أن أعطيك النصائح المتعلقة بها وكيف تعرف أن المشكل بها رغم أن بعض الأعراض أو العلاما تتشابه مع أعطال أخرى لكن يجب عليك جمع العلامات مع بعضها وإستنتاج مكان العطل الصحيح 

 - مضخة التوجيه : Power Steering Pump





أهم أعراض تلف أو وجود خلل في مضخة التوجيه في السيارة:



- سماع صوت أنين وضوضاء أثناء تدوير عجلة السيارة 


عندما تحاول تدوير عجلات السيارة نحو اليمين واليسار، تشير علامة صوت الأنين والضوضاء الصادر من نظام التوجيه في السيارة، على وجود خلل في نظام التوجيه فقد يكون بسبب نقص في زيت الباور حيث يكون مستوى السائل منخفضاً ويجب الإضافة عليه أو يكون بسبب تسرب في مضخة الباور (مضخة التوجيه) أو وجود عطل في مضخة التوجيه، لهذا يجب تحديد العطل وإصلاحه بسرعة حيث إذا استمر في العمل بهذه الطريقة فمن المحتمل أن يؤدي إلى إتلاف نظام التوجيه في السيارة وسيكلفك العديد من الخسائر 


- الدركسون ثقيل جداً وقاسي أثناء الدوران 


من بين أهم الأسباب التي تؤدي الى ثقل الدركسون هو فشل مضخة التوجيه، وبالخصوص إذا كان يصاحبها صوت ضجيج صادر منها فهذا يدل على وجود عطل في مضخة التوجيه في سيارتك، وقد تطرقت في موضوع سابق إلى الأسباب التي تؤدي الى ثقل الدركسون يمكنك قراءته من هنا: شرح اهم أسباب ثقل الدركسون في السيارة وكيفية معالجته 


- صوت صادر من مضخة التوجيه الميكانيكية مباشرة بعد تشغيل المحرك 


عند تشغيل محرك السيارة مباشرة بعده تسمع صوت صادر من مضخة التوجيه، حتى بدون تدوير عجلات السيارة أو السير بالسيارة فهذا يدل على وجود خلل بها ويجب إصلاحه فوراً وللإشارة فقد يختفي هذا الصوت بعد دقيقة من التشغيل 


- وجود زيت نظام التوجيه أسفل السيارة 


في الحقيقة تتعدد أسباب وجود التسريب في زيت الباور فمن الممكن أن يكون هذا التسريب من المضخة نفسها ويمكن أن يكون بسبب تلف أحد الخراطيم الخاصة بنظام التوجيه أو من علبة نظام التوجيه بسبب تلف إحدى القطع فيها لهذا يجب عدم إغفال هذه النقاط أيضاً ومعالجتها فعند وجود أي تسريب في أي نظام في السيارة يجب عدم إستعمال السيارة نظراً لخطورة الأمر حتى إصلاحها 

 إقرأ أيضاً : 3 أسباب تؤدي الى حدوث رجة في محرك السيارة أثناء السرعات المرتفعة

متى يجب علينا استبدال ممتص الصدمات ؟

متى يجب علينا استبدال ممتص الصدمات ؟
يعتبر ممتص الصدمات من أهم القطع في نظام التعليق في السيارة، حيث عند تلفه تحصل أضرار عديدة على هيكل السيارة وأجزاء نظام التعليق الأخرى ولاننسى أن الفرامل تتضرر أيضاً عند إستعمال ممتص صدمات تالف، وعندما يتعرض ممتص الصدمات في سيارتك للتلف ستلاحظ مجموعة من الأعراض في السيارة لهذا قررنا أن نتطرق اليوم إلى هذا الموضوع الهام جداً فمتى يجب علينا إستبدال ممتص الصدمات في السيارات؟



ينصح الخبراء دائماً بفحص ممتص الصدمات في السيارة عند الوصول إلى مسافة إستعماله 80 ألف كيلومتر حيث بعد الوصول الى هذه المسافة يجب فحص ممتص الصدمات وتغييره إذا لزم الأمر، وإذا كان في حالة جيدة يمكنك السير به مسافة أطول فهذا الأمر يعتمد على جودة القطعة وكذلك الطريق التي تسير فيها السيارة وطريقتك في القيادة أيضاً لها دور في الحفاظ على ممتص الصدمات في سيارتك 

فممتص الصدمات يعمل على إمتصاص أرجحة السيارة على المطبات والطرق الوعرة، كما يضمن أيضاً إتصال مستمر للعجلات بالطريق، والحفاظ على ثبات السيارة على الطريق والمنعرجات 

وعند تلف ماص الصدمات في السيارة تظهر لك بعض الأعراض والتي تدعوك لتغييره، ومن أهم هذه الأعراض هي كالتالي:

- الشعور بدربكة على مقود السيارة
- ملاحظة تاكل الإطارات في سيارتك بشكل غير متساوي حيث أن الجهة التي يوجد فيها ماص الصدمات التالف أو المتضرر سريعة التأكل 
- ملاحظة تسرب الزيت من ممتص الصدمات 
- وفي المطبات تلاحظ نطنطة وقد يصاحبها إهتزاز السيارة لثواني بعد أخد المطب 

وفي الختام وكما أشرنا في البداية فممتص الصدمات من القطع المهمة في السيارة وإحرص كل الحرص على فحصه بشكل دوري خاصةً إذا لاحظت أي علامة من العلامات التي تطرقنا إليها في هذا الموضوع 

 إقرأ أيضاً : هل القيادة آمنة عند ظهور لمبة المحرك؟

تتعدد أسباب تلف بواجي السيارات، فبدون البواجي في محركات البنزين لايمكننا تشغيل المحرك لهذا فهي من القطع الهامة في محرك السيارة والتي يجب الإهتمام بها وعدم إهمالها، فعندما يتعرض بوجي واحد فقط للتلف في محرك السيارة يمكنك ملاحظة تغيير أداء المحرك ووجود عطل به بسهولة حيث يصبح المحرك كثير الإهتزاز ويقل عزمه وتظهر عليه العديد من الأعراض الأخرى فقط عند تلف أحد البواجي وهذا يبين أهميتها في السيارة

ومن خلال هذا الموضوع سنتطرق الى 3 أسباب هامة تؤدي إلى تلف البواجي في محرك السيارات وهي كالتالي:


- أولاً : نهاية العمر الإفتراضي أو إرتفاع الحرارة


 عند نهاية العمر الإفتراضي للبواجي فستتعرض للتلف فهي كغيرها من الأجزاء الأخرى داخل المحرك تتعرض للتلف ومع كل إستعمال يقل عمرها الإفتراضي، وتساهم الحرارة المرتفعة في المحرك في تسريع تلف البواجي 

- ثانياً : الزيت 


إذا تسرب الزيت إلى البواجي، يسبب عدة أضرار على رأس البوجي، مما يسبب تأكله بسرعة، وهذا الأمر يحدث نادراً أن يتسرب الزيت، الى داخل غرف الإحتراق ويصل إلى البواجي، فإذا وصل المحرك إلى هذه الحالة فيجب إصلاحه فوراً قبل تعرضه للتلف وتوقفه عن العمل 

- ثالثاً : الكربون 


يؤدي تراكم الكربون على رأس البواجي، في التسريع من تلفها وعدم عملها بالشكل المطلوب مما يظهر جلياً على أداء محرك السيارة، 

وفي الختام البواجي كغيرها من القطع في السيارة وتتعرض للتلف لهذا يجب عمل فحص لها كل 10 ألاف كيلومتر حتى تحافظ على سيارتك وتتجنب الأعطال المفاجئة بها بحيث لاتتعدى فترت إستعمال البواجي 20 ألف كيلومتر 

 إقرأ أيضاً : شرح هل القيادة آمنة عند ظهور لمبة المحرك

لمبة المحرك عند ظهورها على لوحة القيادة تدل على أنه يوجد عطل في محرك سيارتك وقد تطرقت إلى العديد من المواضيع حولها في موقعكم ميكانيكا لايف، واليوم بمشيئة الله سنتعرف هل ظهور هذه اللمبة على طابلوه السيارة يشكل خطراً عند القيادة أو لا 

تظهر لمبة المحرك في السيارات لتخبر سائق السيارة أن محرك السيارة به عطل وفي الغالب  يكون بسبب الحساسات التي تؤجد به، ولكي تعرف السبب الرئيسي لظهور لمبة فحص المحرك يجب عليك القيام بفحص بواسطة الكمبيوتر وهنا ستعرف سبب ظهور هذه اللمبة والذي في الغالب لايخرج عن الأسباب التالية إلا نادراً



- تظهر لمبة المحرك عند وجود خلل أو عند تلف في حساس الأكسجين في السيارة
- أو عند وجود مشاكل بعلبة البيئة في السيارة (الكتلايزر) حيث يكون بها إنسداد أو تلف داخلها وللإشارة فحساس الأكسجين يركب على علبة البيئة 
- تلف حساس تدفق الهواء MAF يقوم هذا الحساس بحساب كمية وحجم وكثافة الهواء الداخل إلى المحرك، فعند تلف هذا الحساس او وجود خلل به سيؤدي الى بعض الاعراض في السيارة ومن أهمها ظهور لمبة المحرك 

- خلل أو تلف في البواجي أو الكويلات عند وجود خلل فيها سيؤدي الى مشاكل في حرق الوقود داخل المحرك وبالتالي سينتج عنه مجموعة من الأعراض ومن بينها ظهور لمبة المحرك 
- وفي بعض الحالات قد تظهر لمبة فحص المحرك بسبب تلف فلتر الهواء أو فلتر الوقود 

إذن هل القيادة آمنة عند ظهور لمبة المحرك على لوحة القيادة؟


يعتمد هذا الأمر على سبب ظهور هذه اللمبة في المحرك، ويعتمد على الأعراض التي تظهر على محرك سيارتك فإذا كانت لمبة المحرك تظهر على لوحة القيادة يجب ملاحظة آداء المحرك ويجب معرفة السبب الجدري لظهور هذه اللمبة وبصرف النظر عن كل هذا يجب فحص وإصلاح سيارتك في أقرب وقت ممكن بعد ظهور لمبة المحرك، ففي بعض الحالات قد تظهر مع لمبة المحرك لمبة الزيت وهنا يجب إيقاف المحرك فوراً لأنه يشكل خطراً على المحرك وقد يؤدي الى تلفه 

فعندما تضيء لمبة المحرك باللون الأحمر فهي تخبرك بالتوقف فوراً لأن القيادة في هذه الحالة تشكل خطراً على محرك سيارتك أما بخصوص إضاء لمبة المحرك باللون الأصفر فيمكنك التوقف بالسيارة والتأكد من أداء المحرك هل يوجد خلل به، ويمكنك بعدها السير بالسيارة إذا لم يظهر لك أي شئ غير عادي في محرك سيارتك حتى تأخدها لورشة لعمل الفحص اللازم لها وإصلاح العطب 

لهذا دائماً وحتى تحافظ على محرك سيارتك عند ظهور لمبة المحرك وحدها بدون أي لمبة أخرى معها على لوحة القيادة، قم بإيقاف محرك السيارة وتأكد من أن صوت المحرك لايتغير، ولاتلاحظ أي إهتزاز به أو لايصدر منه أي أصوات غير عادية بعدها إذا كان كل شيء جيد ولايدعو للقلق يمكنك إكمال طريقك حتى تذهب إلى ورشة صيانة وإصلاح العطل فعد إصلاح الأعطال في سيارتك قد يؤدي الى أعطال أكثر خطورة وأكثر تكلفة 

 إقرأ أيضاً : شرح أهم أسباب ظهور لمبة المحرك وحلولها